نوافذ

الإثنين 01 مارس 2021م - 17 رجب 1442 هـ

هجوم إخواني على الطبيب أحمد اللواح.. وقيادي شهير: حماقة وتخلف

الدكتور اللواح
استنكر القيادي الإخواني والبرلماني السابق محيي عيسى حملة الهجوم على الطبيب أحمد اللواح، الذي توفي أثناء مواجهة فيروس كورونا المستجد.
 وأضاف عيسى على حسابه في فيسبوك :" مات وهو يؤدى عمله فى إنقاذ البشر فيقوم البعض بالدخول إلى صفحته لينشروا انه موالى للنظام ثم لعنات وسباب حماقة وتخلف".
وعقب استنكار عيسى تعرض لحملة هجوم أيضا، حيث علق حساب حازم سمير : " ذكر موقفه السياسي ليتعظ غيره والمسؤول عن وفاته النظام الفاسد الفاشل الذي لم يوفر لهم أدوات وقائية ولا حتى علاجية وتعجبت من حذف حضرتك لتعليقك على المنشور ليتك قارعت الرأي بالرأي أما عن المتطاولين فحذفت بعضها واستنكرت الأخرى".
كما علق حساب أشرف حسين: إيه علاقه انه مات طبيعي ولا مات غير كده بموضوع انه مؤيد للانقلاب من عدمه اي شخص أيد الدم وأيد الاعتقالات ده مش انسان اصلا ولو مات على أستار الكعبة.
وقال حساب أحمد كمال عبد الجليل أنت كيوت قوي ياعم الشيخ هل من الإسلام ان ينسي المظلومون ظلمهم مع مرور الوقت
للاسف اغلب افكارك مشابهه للإخوان وعلشان كدا عمر التمكين مبيكون بالطريقه دي".
يذكر أن الأزهر الشريف الدكتور أحمد اللواح أستاذ التحاليل الطبية بجامعة الأزهر وقال فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف: "ننعى بمزيد من الرضا بقضاء الله وقدره الأستاذ الدكتور أحمد اللواح، أستاذ التحاليل الطبية بجامعة الأزهر، الذي وافته المنية جراء إصابته بوباء «كورونا المستجد» وهو يؤدي واجبه الوطني والمهني.
وأضاف: ننعى بطلا من أبطال مصر المرابطين الساهرين على حفظ وسلامة المواطنين من هذا الوباء الخبيث، نسأل الله أن يسكنه فسيح جناته ويرزق أهله وذويه وكل طلابه وزملائه الصبر والسُّلوان".


إقرأ ايضا