نوافذ

الإثنين 01 مارس 2021م - 17 رجب 1442 هـ

أقوى جوازات السفر في العالم| "الياباني" يحتفظ بالصدارة .. وصعود مذهل لـ "الإماراتي"

37681094-9119043-image-a-20_1609952742536

احتفظت اليابان بأقوى جواز سفر في العالم للعام الرابع على التوالي، وفق التصنيف العالمي الجديد لعام 2021.

ويمكن لحاملي جواز السفر الياباني، زيارة 191 دولة حول العالم بدون تأشيرة. 

فيما احتفظ جواز السفر السنغافوري بالمرتبة الثانية، حيث يتاح لحامليه زيارة 190 دولة بدون تأشيرة.

وأصدر مؤشر "هينلي" العالمي، الذي يقيّم جوازات السفر الأكثر ملائمة للسفر بشكل دوري، تقريره الرابع، الذي يعتمد على بيانات حصرية من الاتحاد الدولي للنقل الجوي (IATA). 

ويحلل عدد الدول التي يمكن لحامل جواز السفر الدخول إليها بدون تأشيرة، أو الحصول على تأشيرة عند الوصول.

ولا يأخذ ترتيب هذا العام في الحسبان، أي قيود سفر مؤقتة ربما تم فرضها نتيجة لوباء فيروس كورونا’، حسبما ذكرت صحيفة "ديلي ميل".

وفي المركز الثالث، جاء جوازا السفر الألماني والكوري الجنوبي، حيث يتاح لحامليهما، زيارة 188 دولة بدون تأشيرة. 

في المرتبة الرابعة، يوجد جوازات سفر فنلندا وإيطاليا، ولوكسمبورج وإسبانيا (188 دولة)، تليها النمسا، التي صعدت من المركز السابع ، والدنمارك، في المرتبة الخامسة في 186 دولة.

واحتلت المرتبة السادسة فرنسا وأيرلندا وهولندا والبرتغال والسويد، حيث تتمتع جوازات سفرهم بالدخول بدون تأشيرة إلى 186 دولة.

وتشترك في المركز السابع بريطانيا والولايات المتحدة وبلجيكا ونيوزيلندا والنرويج وسويسرا.

وتضم بقية المراكز العشرة الأولى، أستراليا وجمهورية التشيك واليونان ومالطا في المركز الثامن وكندا في المركز التاسع والمجر في المركز العاشر.

ويشير مؤشر هينلي إلى أن دول آسيا والمحيط الهادئ تهيمن على صدارة ترتيبها في عام 2021 - موضحًا أن هذه "ظاهرة جديدة نسبيًا".

وقال: "على مدار تاريخ المؤشر البالغ 16 عامًا، احتلت دول الاتحاد الأوروبي أو المملكة المتحدة أو الولايات المتحدة المراكز الأولى تقليديًا، ويشير الخبراء إلى أن موقع قوة منطقة أباك سيستمر، لأنه يشمل بعضًا من الدول الأولى التي بدأت عملية التعافي من الوباء". 

على مدى السنوات السبع الماضية، انخفض جواز السفر الأمريكي من المركز الأول إلى المركز السابع ، وهو المركز الذي يشترك فيه حاليًا مع بريطانيا.

نظرًا لقيود السفر المرتبطة بالوباء، يواجه المسافرون من كلا البلدين حاليًا قيودًا كبيرة من أكثر من 105 دولة، حيث يستطيع حاملو جوازات السفر الأمريكية السفر إلى أقل من 75 وجهة، بينما يمكن لحاملي جوازات السفر البريطانية حاليًا الوصول إلى أقل من 70 دولة. 

كما يظهر المؤشر أن الإمارات العربية المتحدة واصلت "مسارها الرائع على مؤشر  هينلي"، قائلاً إنها وقعت "عدة اتفاقيات متبادلة للإعفاء من التأشيرة العام الماضي، بما في ذلك اتفاقية تاريخية توسطت فيها الولايات المتحدة لإنشاء علاقات رسمية مع إسرائيل، ومنح مواطني كل دولة الوصول بدون تأشيرة".

وتحتل الإمارات المركز السادس عشر في الترتيب، حيث يتاح لمن يحمل جواز سفرها دخول 173 بدون تأشيرة.

واعتبر المؤشر أن "هذا صعود مذهل مقارنة بالمركز الذي احتلته في بداية المؤشر في عام 2006 ، عندما احتلت المرتبة 62، بـ 35 فقط بدون تأشيرة عند الوصول".

في الجزء السفلي من المؤشر، احتل جواز السفر الأفغاني، قائمة الأقل قوة في العالم، حيث لا يتمتع المواطنون الذين يحملون جواز سفر سوى بالدخول بدون تأشيرة إلى 26 دولة.

إلى جانب جواز السفر العراقي، إمكانية الوصول إلى 28 دولة فقط، وكذلك جواز السفر السوري إلى 29 دولة، وجواز السفر الباكستاني إلى 32 دولة.

وقال الدكتور كريستيان إتش كالين، رئيس "Henley & Partners"، وهو مبتكر المؤشر، إن الترتيب الأخير يوفر فرصة "للتفكير في الاضطرابات غير العادية التي ميزت عام 2020".

وأوضح: "قبل عام واحد فقط ، كانت جميع المؤشرات تشير إلى أن معدلات التنقل العالمي ستستمر في الارتفاع ، وأن حرية السفر ستزيد، وأن حاملي جوازات السفر القوية سوف يتمتعون بإمكانية الوصول أكثر من أي وقت مضى".

وتابع: "لقد أبطل الإغلاق العالمي هذه التوقعات المتوهجة، ومع بدء رفع القيود، فإن النتائج من أحدث مؤشر هي تذكير بما تعنيه قوة جواز السفر حقًا في عالم انقلب بسبب الوباء".

إقرأ ايضا