نوافذ

الإثنين 01 مارس 2021م - 17 رجب 1442 هـ

الأزهر: سيظل التاريخ يذكر لـ "محمد عمارة" هذا الأمر

389431127cb102e1c8018f674b9d242617d63f578


قال الأزهر، إن رحيل الدكتور محمد عمارة، المفكر الإسلامي، عضو هيئة كبار العلماء بالأزهر ترك فراغًا يصعب ملؤه.

وتوفي عمارة مساء الجمعة عن عمر ناهز 89 عامًا، بعد صراع قصير مع المرض.

وأضاف الأزهر في بيان: "بمزيد من الرضا بقضاء الله وقدره، يحتسب الأزهر الشريف عند الله تعالى، العالم الجليل والمفكر الإسلامي الكبير فضيلة الأستاذ الدكتور محمد عمارة، عضو هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف، والذي وافته المنية مساء الجمعة عن عمر ناهز 89 عامًا".

واعتبر الأزهر، أن رحيل عمارة "ترك فراغًا يصعب ملؤه في صفوف كبار العلماء الذين يحملون على عاتقهم أمانة العلم، وصدق الكلمة".

وأشار إلى أن "التاريخ سيظل يذكر فقيد الأزهر والأمة العربية والإسلامية بعلمه وفكره الوسطي في تبليغ رسالة الله والدفاع عن سماحة الإسلام ووسطيته وإعلاء شأنه، ودحض ما أثير عنه من شبهات، تشهد على ذلك مصنفاته المملوءة علمًا وحكمةً ومعرفةً، وإسهاماته الكبرى في إثراء الفكر الإسلامي، والتي ملأت الدنيا وغطت كل القضايا الفكرية العامة والمعاصرة، ومحاضراته التي أفاد منها الآلاف من طلاب العلم في العالم الإسلامي".

وقال الأزهر إنه "إذ يعرب عن حزنه وألمه لرحيل المفكر الكبير، فإنه يتقدم بخالص العزاء للعالم الإسلامي، ولأسرة الراحل، سائلًا الله تعالى أن يتغمده بواسع رحمته، وأن يسكنه فسيح جناته، وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان "إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعونَ".

وأديت صلاة الجنازة على عمارة بعد صلاة الظهر اليوم في مسجد الحمد بالتجمع الخامس، على أن يتم دفن الجثمان في مسقط رأسه بقرية "صروة" مركز قلين محافظة كفر الشيخ.


والمفكر الراحل من مواليد 8 ديسمبر 1931، بقرية قلين بمحافظة كفر الشيخ.

وشغل عمارة عدة مناصب منها عضو مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر الشريف، ورئيس تحرير لمجلة الأزهر، وعضو هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف.

ومن أهم مؤلفاته: الإسلام والتعددية، التفسير الماركسي للإسلام، المعتزلة ومشكلة الحرية الإنسانية، معالم المنهج الإسلامي، الإسلام والمستقبل، قارعة سبتمبر، معارك العرب ضد الغزاة، الغارة الجديدة على الإسلام.

إقرأ ايضا