نوافذ

الأربعاء 27 يناير 2021م - 14 جمادى الثانية 1442 هـ
نوافذ
ADS

أنا النبي شئتم أم أبيتم".. تفاصيل مثيرة عن مدعي النبوة بمحافظة مصرية

مدعي النبوة
ADS
قام عدد من أهالي محافظة الشرقية في مصر بإبلاغ مركز شرطة الحسينية، عن أحد الأشخاص زعم أنه المهدي المجتبى.
يأتي هذا عقب ما نشره مدعي النبوة على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك،  حيث انتشرت عبارة "أنا صحابي مصر.. أنا النبي شئتم أم أبيتم"، والتي أثارت غضبا واسعا بين أهالي قرية بحر البقر 2 التابعة لمركز الحسينية.
وكان الأهالي قد تصفحوا الحساب الخاص بالمتهم، بالإضافة إلى ترويج أحد الأشخاص فيديوهات، تتضمن دعما للمتهم والترويج، لادعاءاته ومزاعمه بشأن النبوة.
ونقلت صحف محلية عن  شهود عيان بقرية "بحر البقر 2" أن مدعي النبوة شخص يدعى "محمد. إ" في بداية العقد الثالث من عمره، ويعرف نفسه بأنه روحاني، وكان يقيم بمركز أبو كبير قبل انتقاله للإقامة بالقرية منذ 4 أشهر.
 وأضاف أنه أقام بقريتهم بمفرده حيث ترك زوجته وأبناءه في أبو كبير.
كما تتردد أنباء حول انفصاله عن زوجته بعد إقامة الأخيرة دعوى خلع ضده، وأن الأجهزة الأمنية دفعت بقوة لحراسة منزل الشخص الذي كان يستضيفه تحسبا لوقوع مشادات بين أسرته وأهالي القرية.
يذكر أن المتهم كان قد نشر عبر حسابه في فيس بوك، منشورا ادعى فيه أنه صحابي محمد وأنه رسول الله .. شئتم أو أبيتم".
 وتضمنت رسالتة المنشورة : "رسالة إلى أهل بلدتي.. أكتب إليكم هذه الكلمات، ونحن على أعتاب مرحلة جديدة من تاريخ الرسالة، وهي المرحلة الثانية، مرحلة الأحداث والنزول إلى أرض الواقع، وأشهد الله في عليائه أني أحبكم جميعا حتى من أساء إلى شخصي تصريحا أو تلميحا، سرا أو علانية، وأحيي عقلاء القوم فيكم من التزموا الصمت تجاهي فلهم شكري وامتناني، فما كتبت هذه الكلمات إلا لأنني أخشى عليكم العواقب وأقول لكم جميعا أنا لست المهدي الذي ينتظره الناس خاصة في العالم العربي من ينتظرون قدوم المهدي الذي هو من نسل الحسن بن علي".
 

إقرأ ايضا