نوافذ

الأربعاء 24 فبراير 2021م - 12 رجب 1442 هـ

فيديو| حريق هائل داخل أكبر مصنع لإنتاج لقاح كوفيد بالعالم


قتل خمسة أشخاص في حريق اندلع داخل أكبر مصنع للقاحات في العالم غربي الهند الخميس، لكن الشركة شددت على ان انتاج اللقاحات ضد وباء كوفيد-19 لم يتأثر.

واندلع الحريق في "سيروم انستيتيوت أوف إنديا" في مدينة بوني، غربي الهند، الخميس، من دون أن يعرف بعد سبب الحريق، لكن يعتقد أنه اندلع في مبنى قيد الإنشاء لا يحتوي على اللقاح.

وقال رئيس بلدية بوني، مورليدهار موهول: "ربما كان الأشخاص الخمسة الذين لقوا حتفهم هم العمال في المبنى قيد الإنشاء. لم يتم التأكد بعد من سبب الحريق، ولكن هناك تكهنات بأن اللحام الذي كان يحدث في المبنى تسبب في الحريق".

وكانت تقارير أولية أشارت إلى عدم وقوع إصابات جراء الحريق، لكن أدار بوناوالا الرئيس التنفيذي ومدير الشركة أكد أن هناك "بعض الخسائر في الأرواح".

وقال: "بعد إجراء مزيد من التحقيقات، علمنا أنه لسوء الحظ، وقعت بعض الخسائر في الأرواح في الحادث". وأضاف: "نشعر بحزن عميق ونقدم تعازينا الحارة إلى أفراد أسر الراحلين".

وكانت لقطات بثتها القنوات التلفزيونية الهندية أظهرت سحابة ضخمة من الدخان الرمادي فوق موقع المعهد في بوني (غرب) حيث يتم حاليًا إنتاج ملايين الجرعات من لقاح "كوفيشيلد" الذي طورته شركة مختبرات "أسترازينيكا" وجامعة أوكسفورد، لمكافحة كوفيد-19.

والمجمع الذي اندلع فيه الحريق يقع على مسافة دقائق بالسيارة من المنشأة التي يصنع فيها لقاح كوفيد-19 كما أفادت تقارير.

وقالت شبكة "ان دي تي في"، إنه هناك ما يصل الى تسعة مبان قيد الانشاء لتعزيز قدرات التصنيع لدى هذه الشركة.

ومعهد سيروم الذي أسسه في العام 1966 سايرس بوناوالا، والد ادار، هو أكبر مصنع في العالم للقاحات من حيث الحجم وينتج ما يصل الى 1,5 مليار جرعة في السنة حتى قبل ظهور وباء كوفيد-19.

ويصنع لقاحات ضد شلل الأطفال والدفتيريا (الخناق) والكزاز والتهاب الكبد-بي والحصبة والنكاف والحصبة الألمانية والتي يتم تصديرها إلى أكثر من 170 دولة.

وقد استثمرت الشركة حوالى مليار دولار في السنوات الماضية لتوسيع وتحسين مجمعها العملاق في بوني.

 

شاهد الفيديو 


إقرأ ايضا